أخبار عاجلة
تركى آل الشيخ يؤكد دعمه للخطيب فى مرض حفيده -
وفاة 71 مصابا بفيروس كورونا في موسكو -

تعرف علي أهم طرق الوقاية من عدوى التهاب الصدر

عدوى التهاب الصدر هى نوع من عدوى الجهاز التنفسي التي تؤثر على الجزء السفلي من الجهاز التنفسي، حيث يشمل الجهاز التنفسي السفلي القصبة الهوائية والشعب الهوائية والرئتين.

النوعان الأكثر شيوعًا من التهابات الصدر هما التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي، ويمكن أن تتراوح التهابات الصدر في أي مكان من خفيفة إلى شديدة.

أعراض عدوى الصدر

يمكن أن تشمل أعراض عدوى الصدر ما يلي:

السعال الصدري (الرطب أو البلغم).

صفير.

السعال المخاط الأصفر أو الأخضر.

الشعور بضيق في التنفس.

عدم الراحة في صدرك.

حمى.

صداع الرأس.

آلام العضلات.

الشعور بالتعب أو الإرهاق.

ما الذي يسبب التهاب في الصدر؟

يمكن أن تحدث عدوى في الصدر بسبب عدوى بكتيرية أو فيروسية، حيث يعتمد السبب الدقيق على نوع العدوى.

يمكن الإصابة بعدوى في الصدر وفقا لتقرير الموقع الطبى "healthline" عن طريق استنشاق قطرات الجهاز التنفسي التي تتولد عندما يسعل شخص ما أو يعطس، ذلك لأن قطرات الجهاز التنفسى تحمل العدوى.

بالإضافة إلى ذلك فإن ملامسة سطح ملوث بالفيروس أو البكتيريا، ومن ثم لمس فمك أو وجهك يمكن أن ينشر العدوى أيضًا، وقد تكون أكثر عرضة للإصابة بعدوى في الصدر إذا كنت:

كبار السن.

حامل.

طفل أو طفل صغير.

التدخين.

لديك حالة صحية مزمنة، مثل اضطراب الانسداد الرئوي المزمن (COPD) أو الربو أو مرض السكري.

ضعف جهاز المناعة، إما من حالة مثل فيروس نقص المناعة البشرية.

كيفية علاج عدوى الصدر

إذا كانت عدوى صدرك ناجمة عن فيروس، فلن تكون المضادات الحيوية فعالة، و بدلاً من ذلك ، سيركز علاجك على تخفيف الأعراض حتى تبدأ في التحسن.

إذا كنت مصابًا بعدوى بكتيرية فسيتم علاجك بالمضادات الحيوية، وفي الحالات  الخفيفة ، يمكنك أخذها في المنزل على شكل أقراص.

إذا كنت مصابًا بعدوى بكتيرية شديدة في الصدر فقد تحتاج إلى العلاج بالمضادات الحيوية في المستشفى، ويجب الحرص دائمًا على أخذ الدورة الكاملة للمضادات الحيوية ، حتى إذا بدأت تشعر بتحسن.

العلاجات المنزلية لعدوى الصدر

قد تساعد هذه العلاجات المنزلية في تخفيف أعراض عدوى صدرك. جرب هذه النصائح:
 
تناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الإيبوبروفين (أدفيل) أو الأسيتامينوفين (تايلينول) لخفض الحمى والمساعدة في تخفيف الأوجاع والآلام.

استخدم مزيلات الاحتقان أو البلغم للمساعدة في تخفيف المخاط وتسهيل السعال.
تأكد من حصولك على الكثير من الراحة.

اشرب الكثير من السوائل حيث يحافظ على رطوبة جسمك ويمكن أن يخفف المخاط ، مما يسهل السعال.

استخدم مرطبًا أو استنشق بخار البخار للمساعدة في تخفيف السعال.

تناول مشروبًا دافئًا من العسل والليمون إذا كان حلقك مؤلمًا بسبب السعال المفرط.

تجنب التدخين أو التواجد حول التدخين السلبي أو المهيجات الأخرى.

الابتعاد عن أدوية قمع السعال، حيث يساعدك السعال في الواقع على تخطي العدوى عن طريق إزالة المخاط من رئتيك.

تختفي معظم أعراض عدوى الصدر عادةً في غضون 7 إلى 10 أيام ، على الرغم من أن السعال يمكن أن يستمر حتى ثلاثة أسابيع.

كيفية منع عدوى التهابات الصدر

يمكنك المساعدة في منع التهابات الصدر باتباع النصائح التالية:
 
تأكد من نظافة يديك ، خاصة قبل تناول الطعام أو لمس وجهك أو فمك.

تناول نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا، فيمكن أن يساعد ذلك في تعزيز جهازك المناعي ويجعلك أقل عرضة للإصابة.

أخذ اللقاح، فيمكن أن تتطور عدوى الصدر بعد الإصابة مثل الأنفلونزا ، التي يتوفر فيها لقاح موسمي. قد ترغب أيضًا في التفكير في تلقي لقاح المكورات الرئوية ، الذي يوفر الحماية من الالتهاب الرئوي.

تجنب التدخين والتعرض للتدخين السلبي.

قلل من كمية الكحول التي تتناولها.

إذا كنت مريضًا بالفعل ، اغسل يديك كثيرًا وتأكد من تغطية فمك عند السعال أو العطس، و تخلص من أي أنسجة مستخدمة بشكل صحيح.

قد يهمك أيضا:

دراسة تؤكد أن عشب المارشيميلو أعراض السعال والتهاب الرئة

تعرف على بعض الأطعمة التي المناعة وتحمي الجهاز التنفسي

المصدر
لايف ستايل