دور القطاع الخاص في محاربة وباء كورونا

دور القطاع الخاص في محاربة وباء كورونا
دور القطاع الخاص في محاربة وباء كورونا

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
دور القطاع الخاص في محاربة وباء كورونا, اليوم الجمعة 1 مايو 2020 01:21 صباحاً

دور القطاع الخاص في محاربة وباء كورونا

نشر في المدينة يوم 01 - 05 - 2020

1684824
تظل الوطنية الأصيلة متجذّرة في حياة كل مواطن مخلص لأمته ووطنه وحكومته، جارية في عروقه مجرى الدم، لذا تجده مع وطنه وأمته وحكامه، قلباً وقالباً... في السراء والضراء.. في الأفراح والأتراح... لابساً حلة قشيبة قوامها (حب الوطن من الإيمان).
لذا تجد كل مواطن تيمه حب وطنه، أرضاً وعطاءً وناساً، يجري في عروقه مجرى الدم أنى اتجه أو أقام، يقدم له الغالي والنفيس، فداءً له ولأرضه التي عاش على ثراها الطاهر، واستمتع بخيراتها الجزيلة..
استمعت ذات مساء لحلقة جديدة من برنامج (معالي المواطن) في القناة العالمية (mbc) تقديم الإعلامي القدير الأستاذ/ علي العلياني، وكان عن جائحة (فيروس كورونا) ودور المرافق والمؤسسات والشركات في القطاع الخاص في دعم محاربة هذه الجائحة كواجب وطني تفرضه الوطنية الحقة على كل مواطن لأمته ووطنه وقيادته.
وقد استمعت للتبرعات المقدمة من بعض المؤسسات والشركات والمرافق الوطنية في القطاع الخاص، كدعم لمحاربة فيروس كورونا، والتي تتفاوت نسبها من جهة لأخرى.
وقد لفت نظري الدعم السخي المشرّف المقدم من شركة جرير، المتخصصة عالمياً في فنون القرطاسية من أجهزة وآلات وتقنيات حديثة، وخلافها مما له صلة بتخصصها والبالغ (20) مليون ريال والذي فاق كل التبرعات المقدمة في تلك الحلقة من البرنامج.
والحق أنه تبرع سخي ينم عن وطنية صادقة وتعاون مثمر من مالكي هذه الشركة الرائدة والذين ضربوا رقماً قياسياً بالنسبة لمن هم في مستواهم، وأقول وغيري لهم، أكثر الله من أمثالهم ممن يتعاملون وطنياً مع آلام وآمال أمتهم ووطنهم وقيادتهم، وخاصة في الشدائد والمواقف الصعبة.
وقد أشاد مقدم البرنامج ومن شاركه من الضيوف بالتبرعات المقدمة وخاصة التبرع الذي انفردت به -ريادياً - شركة (جرير) وقد أشار مقدم البرنامج في نهايته أن هناك العديد من المؤسسات والشركات والأفراد ممن يملكون القدرات المادية الضخمة على المشاركة الداعمة لهذا المشروع الصحي الوطني الهام أسوة بغيرهم، فالواجب الوطني يفرض عليهم ذلك، وسيسهم ما سيقدمونه في هذا المشروع إسهاماً فاعلاً في درء المخاطر عن صحتهم وصحة أسرهم، ومواطنيهم، من هذا الوباء الخطير، وبالتالي يعد تعاوناً مع الدولة -أيدها الله- فيما قدمته وتقدمه في مقاومة هذه الجائحة الخطيرة..
وبالله التوفيق ،،



المصدر
سعورس