أخبار عاجلة
إصابات كورونا في عموم أفريقيا تناهز الـ 150 ألفًا -
إصابة 5 أشخاص بانقلاب «تناية» في البحيرة -
بالفيديو..مسن هندي يدخل الإسلام بعمر الـ 105 عامًا -
غدًا.. ذكرى رحيل كاتب الكابوسية فرانتس كافكا -

بعد إعلان حالة الطوارئ.. 9 صلاحيات للرئيس والحبس والغرامة للمخالفين

بعد إعلان حالة الطوارئ.. 9 صلاحيات للرئيس والحبس والغرامة للمخالفين
بعد إعلان حالة الطوارئ.. 9 صلاحيات للرئيس والحبس والغرامة للمخالفين

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
بعد إعلان حالة الطوارئ.. 9 صلاحيات للرئيس والحبس والغرامة للمخالفين, اليوم الأربعاء 29 أبريل 2020 11:03 صباحاً

يستعد مجلس النواب، برئاسة الدكتور عي عبد العال، للنظر في قرار رئيس الجمهورية، بشأن إعلان حالة الطوارئ، والذي بموجبه يعطي الرئيس مجموعة من الصلاحيات، والتي تم تعديلها مؤخرًا، بعد ظروف أزمة فيروس كورونا، إلى جانب عقوبات تصل إلى الحبس والغرامة المالية.

حيث نص قانون الطوارئ رقم 169 لسنة 1958، على مجموعة من الصلاحيات التي يحق لرئيس الجمهورية اتخاذها متى أعلنت حالة الطوارئ، والتي جاءت كالتالي:

لرئيس الجمهورية أن يتخذ التدابير المناسبة للمحافظة على الأمن والنظام العام، ومن هذه التدابير على وجه الخصوص الأمر بمراقبة الصحف والنشرات والمطبوعات وكافة وسائل التعبير والدعاية والإعلان ومصادرتها، على أن يكون ذلك مقصورًا على الأمور التي تتصل بالسلامة العامة وأغراض الأمن القومي. 

اقرأ أيضا|
بعد إعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر.. الحبس والغرامة عقوبة مخالفي القرار
أبرزها مواجهة الإرهاب وكورونا.. نائب يوضح أسباب إعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر

تحديد مواعيد فتح المحال العامة وإغلاقها كلها أو بعضها، وسحب التراخيص بالأسلحة والذخائر والمفرقعات على اختلاف أنواعها، وإخلاء بعض المناطق أو غلقها.

حظر التجمعات والتظاهرات، إذا ثبتت خطورة قد تمس الأمن الوطني أو تهدد استقرار الدولة بوجودها.

لا يجوز الطعن بأي وجه من الوجوه في الأحكام الصادرة من محاكم أمن الدولة ولا تكون هذه الأحكام نهائية إلا بعد التصديق عليها من رئيس الجمهورية.

يجوز لرئيس الجمهورية حفظ الدعوى قبل تقديمها إلى المحكمة. ثالثًا: يجوز له الأمر بالإفراج المؤقت عن المتهمين المقبوض عليهم قبل إحالة الدعوى إلى محكمة أمن الدولة.

يجوز للرئيس عند عرض الحكم عليه أن يخفف العقوبة المحكوم بها أو يبدل بها عقوبة أقل منها أو أن يلغى كل العقوبات أو بعضها أيا كان نوعها أصلية أو تكميلية أو تبعية أو أن يوقف تنفيذ العقوبات كلها أو بعضها.

كما أعطى القانون الحق لرئيس الجمهورية في إلغاء الحكم مع حفظ الدعوى أو مع الأمر بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى، وفى هذه الحالة الأخيرة يجب أن يكون القرار مسببا.

إذا صدر الحكم بعد إعادة المحاكمة قاضيًا بالبراءة وجب التصديق عليه في جميع الأحوال وإذا كان الحكم بالإدانة جاز لرئيس الجمهورية إلغاء العقوبة أو تخفيفها أو وقف تنفيذها وفق ما هو مبين في الفقرة الأولى أو إلغاء الحكم مع حفظ الدعوى.

ويجوز للرئيس بعد التصديق على الحكم بالإدانة أن يلغي الحكم مع حفظ الدعوى أو أن يخفف العقوبة أو أن يوقف تنفيذها، وذلك كله ما لم تكن الجريمة الصادرة فيها الحكم جناية قتل عمد أو اشتراك فيها.

عقوبة مخالفة قرار الطوارئ

ونص القانون رقم 162 لسنة 1958 على أنه مع عدم الإخلال بأى عقوبة أشد تنص عليها القوانين المعمول بها أو من يقوم مقامه من رئيس الجمهورية بها يعاقب كل من خالف الأوامر الصادرة بالعقوبات المنصوص عليها فى تلك الأوامر على ألا تزيد هذه العقوبة على الأشغال الشاقة المؤقتة و غرامة قدرها أربعة آلاف جنيه  وإذا لم تكن تلك الأوامر قد بينت العقوبة مع مخالفة أحكامها فيعاقب على مخالفتها بالحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر وبغرامة لا تتجاوز 50 جنيها  أو بإحدى هاتين العقوبتين.

المصدر
صدى البلد