رئيس النواب عن حادث بئر العبد: حفنة إرهابيين لا يعنيهم إلا سفك دماء الأبرياء

رئيس النواب عن حادث بئر العبد: حفنة إرهابيين لا يعنيهم إلا سفك دماء الأبرياء
رئيس النواب عن حادث بئر العبد: حفنة إرهابيين لا يعنيهم إلا سفك دماء الأبرياء

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
رئيس النواب عن حادث بئر العبد: حفنة إرهابيين لا يعنيهم إلا سفك دماء الأبرياء, اليوم الجمعة 1 مايو 2020 12:36 صباحاً

قال د. علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، إنه في شهر رمضان الفضيل وفي الوقت الذي يسعى فيه كل المخلصين في العالم لانقاذ البشرية من وباء كورونا الذي يعم أرجاء الأرض، نجد حفنة الإرهابيين  من الاشرار لا يعنيها الا سفك دماء الابرياء باسم الدين ، والأديان جميعها من ذلك براء.

جاء ذلك فى تصريحات للمحررين البرلمانيين،  مساء الخميس، أدان خلالها الدكتور عبد العال الحادث الارهابي الذي استهدف مدرعة لقواتنا المسلحة ببئر العبد بشمال سيناء بتاريخ ٣٠ أبريل ٢٠٢٠.

وقال عبد العال:"حتى نعرف هؤلاء الارهابيين على حقيقتهم، نجد أنه في هذا الشهر الفضيل و في الوقت الذي يسعى فيه كل المخلصين في العالم  الى انقاذ البشرية من الوباء الذي يعم ارجاء الأرض، نجد هذه الحفنة من الاشرار لا يعنيها الا سفك دماء الابرياء باسم الدين ، والأديان جميعها من ذلك براء".

يشار إلي  أن مجلس النواب، أصدر أيضا مساء الخميس بيانًا  أدان بكل شدة الحادث الإرهابي الأثيم الذي راح ضحيته بعض من ابنائنا من رجال قواتنا المسلحة الباسلة، الذين وهبوا أرواحهم الطاهرة فداء لتراب الوطن المقدس على أيدي حفنة ممن يتدثرون بعباءة الإسلام والإسلام منهم براء وليس أدل على خستهم وغدرهم أكثر من قيامهم بهذه الأعمال القذرة في هذا الشهر الفضيل. 

وأكد مجلس النواب أن مثل هذه الأعمال الإرهابية البائسة اليائسة لن تفت في عضد رجال قواتنا المسلحة الباسلة، ورجال شرطتنا الوطنية، الذين أقسموا أن يفتدوا الوطن بأرواحهم ويطهرون أرضه المقدسة من براثن هذه العصابات الضالة المفسدة في الأرض المهلكة للحرث والنسل، التي لم تراع حرمة الشهر الكريم، والله لا يصلح عمل المفسدين.

وأوضح المجلس أن الشعب المصري كله متوحد خلف قيادته، ويقف خلف قواته المسلحة الباسلة وشرطته مؤيدا وداعما بكل اشكال الدعم المادية والمعنوية،  مشيرا إلى أن القوات المسلحة والشرطة في كل بيت مصري وفي كل أسرة من نسيج هذا الشعب الأبي الذي لن يرضخ او يستجيب لمثل هذه العمليات البائسة الفاشلة.

المصدر
صدى البلد