أخبار الرياضة

أرسنال يستعيد ذاكرة الانتصارات على فولهام ومانشستر سيتي متحفز لليفربول

استعاد نادي أرسنال الأنجليزي توازنه وتمكن من تحقيق فوز كبير على نادي فولهام بأربعة أهداف مقابل هدف بعد الهزيمة الثقيلة التي منى في مباريات الجولة السابقة أمام نادي ليفربول حيث خسر 5-1.

وتمكن نادي ليستر سيتي من تحقيق الفوز على نادي ايفرتون في المباراة التي جمعت بينهما في انطلاق الأسبوع الواحد والعشرين من مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتستكمل مباريات الأسبوع الواحد والعشرين بمواجهات ساخنة بين تشيلسي وساوثهامتون ومانشستر يونايتد ونيوكاسل اليوم بينما تتجه أنظار الجماهير للقمة الكبيرة بين نادي مانشستر سيتي حامل لقب بطولة الدوري الإنجليزي وضيفه نادي ليفربول المتصدر للمسابقة غدا فى ختام المرحلة ال 21.

فعلى ملعب الإمارات تمكن فريق أرسنال من استعادة توازنه بعد الهزيمة الموقعة التي مني بها يوم السبت السابق أمام نادي ليفربول حيث تمكن نادي أرسنال من تحقيق انتصار كاسح على ضيفه فولهام 4-1.

حيث انتهى الشوط الأول بتقدم نادي أرسنال بهدف من خلال السويسري غرانيت تشاكا بعد حوالي 25 دقيقة من الشوط الأول ومع بداية أحداث الشوط الثاني وفي الدقيقة العاشرة تمكن اللاعب الفرنسي الكساندر لاكازيت من إضافة الهدف الثاني لأرسنال ولكن في الدقيقه 69 نمكن أبو بكر كمارا اللاعب الفرنسي من إضافة الهدف الأول لنادي فولهام.

وفي الدقيقه 79 قام اللاعب أرون رامزي بإضافة الهدف الثالث وتمكن اللاعب الجابوني بيير ايمريك اوباميانج من تسجيل الهدف الرابع في الدقيقة 82.

وتمكن اوباميانج  من تصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 14 هدف بعد التفوق على اللاعب المصري محمد صلاح مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي بهدف وعلى الإنجليزي هاري كين هداف نادي توتنهام وتمكن نادي أرسنال من رفع رصيده من النقاط إلى النقطة 41 ليأتي بها في المركز الخامس بينما توقف رصيد نادي فولهام عند النقطة 14 في المركز التاسع عشر قبل الأخير.

من ناحية أخرى تمكن نادي ليستر سيتى من رفع رصيده إلى النقطه 31 في المركز السابع بعد تحقيق الفوز على نادي ايفرتون التي توقف رصيد عند النقطة 27 في المركز العاشر.

حيث إن هذه الهزيمة تعد هي الهزيمة  الرابعة في خمس مباريات للمدرب البرتغالي ماركو سيلفا المدير الفني لنادي ايفرتون التي كانت اثقلها امام نادي توتنهام بنتيجة 6-2 في المرحلة الثامنة عشر من بطولة الدوري.

حيث قدم نادي ايفرتون أداء متواضع خلال أحداث الشوط الأول الذي لم يشهد أي فرصة جدية باستثناء تسديدة واحدة قوية للاعب جونجو كيني في الدقيقه 19 ارتدت من القائم الأيسر لحارس مرمى لستر الدنماركي كاسبر شمايكل.

وعلى الرغم من التحسن الطفيف في الأداء خلال أحداث الشوط الثاني لفريق ايفرتون إلا إن الأمور لم تسير كما يشتهي الفريق حيث تمكن نادي ليستر من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 58 بعد خطأ كين في التعامل مع الكرة في منتصف الملعب لتتهيأ بصورة سهلة أمام البرتغالي ريكاردو بيريرا الذي تمكن من تحويلها إلي فرادي التي تقدم داخل منطقة الجزاء وسددها بشكل قوي على يسار حارس المرمى.

وبعد تسجيل الهدف اعتمد المدير الفني لنادي ليستر سيتي الفرنسي كلود بويل على الهجمات المرتدة بصورة  كبيرة حيث حاول نادي ايفرتون التعويض  واتيحت له العديد من الفرص مثل التسديدة القوية للأيسلندي غلفي التي علت العارضة في الدقيقه 62 وتسديدة أخرى من التركي جينك من خارج منطقة الجزاء ولكن تمكن حارس المرمى من التصدي لها في الدقيقة 75.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق